مباهج صغيرة: سبتمبر 2019

 

Screen Shot 1441-01-29 at 10.43.23 PM

اهلًا يا أصدقاء،

هنا المباهج التي اسعدتني هذا الشهر:

مياه أكوافينا الغازية:

إحدى الملذات الصغيرة التي استمتع بها بعد يوم قائظ بعد العمل هي كأس كبير من الثلج وشرائح الليمون ووريقات من النعناع والمياه الغازية. ولأن المياه الغازية التي اعتدت أن اشتريها “بيريه” تعتبر باهضة الثمن فأنا لا اشتريها باستمرار. لكن عندما اكتشفت مياه اكوافينا واكتشفت سعرها الزهيد مقارنة بالأنواع الأخرى في السوق أصبحت أدلل نفسي اكثر. عيبها أن الغازات فيها أضعف بقليل من “بيريه” لكنها تعد بديلا مناسبًا وصديقًا للميزانية.

رواية ملذات طوكيو:

قضيت اجازة اليوم الوطني في قراءة هذه الرواية اللذيذة، وقد تكون أول رواية لي في الأدب الياباني. أعجبني فيها تصوير الحياة اليومية البسيطة، و عمق القيم ورغم بساطة الرواية إلا أنها تترك أثرًا بالغًا على القارئ وترغمه على التأمل والتفكر والتركيز على التفاصيل التي تصنع فارقًا! تعيبها فقط ركاكة الترجمة، عدا عن ذلك فقد نجحت في انتشالي من الواقع إلى حياة أخرى مليئة بالحلويات. هناك فلم لها لكنني لم اتابعه بعد لأنني أود الاحتفاظ بالصور التي رسمتها في مخيلتي لأطول وقت ممكن.

سلطة فواكة أحادية اللون:

ذهبت هذا الشهر إلى حفلة عشاء عائلية، استمتعت فيها بأطباق محضرة بعناية بالغة. لكن اكثر ما شد انتباهي هو فقرة الحلا بعد العشاء. فعوضًا عن الكعك كان هناك صحنين عميقين فيه فواكة مقطعة، الصحن الأول فيه كل الفواكة ذات اللون الأصفر ودرجاته (برتقال، ومانجو، وتفاح مقشر، وشمام) والصحن الآخر فيه كل الفواكة ذات اللون الأحمر ودرجاته (توت بأنواعه، وكرز،وفروالة، ورمان) مع القليل من النعناع للتزيين.

السلطة منعشة جدًا حدًا وقد لاقت رواجاً هائلًا خصوصًا لدى الأطفال، لم استطع تمالك نفسي من الضحك -ولا حتى المدعويين- عندما صرخ طفلي بشدة عند رؤيته للسلطة الحمراء حيث أنه لم يصدق عيناه عندما رأى فاكهته المفضلة (الفراولة والتوت والرمان) مجتمعات كلهن في صحن واحد.

سبحة:

تلقيت سبحة جميلة مذيلة باسمي من صديقتي المقربة كهدية قريقعان رمضان الماضي، وكانت بحق من أثمن الهدايا التي تلقيتها على الإطلاق، لأن صديقتي لم تهدني سبحة جميلة فقط، بل أهدتني عادة ملازمة الذكر. أصحبت هذه السبحة لا تفارق شنطتي ابدًا وعندما أغير شنطتي اتأكد أنني أخذت سبحتي. لاحظت تغيرًا كبيرًا في حياتي وفي طمأنينتي عندما أصبح الذكر عادة يومية.

 

ماذا عنكم يا أصدقاء؟ هل اكتشفتوا مباهج صغيرة هذا الشهر؟
هل طبختم وصفة شهية؟
أم زرتم مكانًا خلابًا؟
أم جربتم هواية ؟
أم تبنيتم طقسًا حديثًا؟
شاركوني في التعليقات فأنا اتطلع لسماع توصياتكم وكل شهر أجرب أشياء جديدة من مفضلاتكم.

مباهج صغيرة: أغسطس 2019

Screen Shot 1440-12-26 at 10.52.09 AM

اهلًا يا أصدقاء،

هنا الأشياء التي اسعدتني في شهر أغسطس:

فلم Otherhood:

فلم ظريف يناسب الأيام التي لا تود أن تشغل بالك بأحداث ثقيلة، يحكي معاناة 3 أمهات بعدما كبروا ابنائهن واصبحت بيوتهن فارغة وحياتهن رتيبة. جعلني الفلم اقدر هذا الموسم من حياتي الذي لا املك فيه أدنى تحكم في وقتي ولا بالقليلولات التي أحلم فيها ولا استطيع الاستمتاع بها.. لأن هذا الوقت سيمضي وسأشتاق له بالتأكيد.

كما سحرتني أناقة فليسيتي هوفمان رغم من أن حياتها مقلوبة رأس على عقب وتعاني من أزمات نفسية منذ شبابها لكن كل هذا لم يمنعها من أن تبدو في أجمل حلة، هنا بعض الإطلالات التي أعجبتني

يمكنكم مشاهدته على نيتفلكس

نشرة صوتية: بيربل ساوند 

تقدم هذه النشرة د. رغدة بو، وهي اسبوعية تتكلم عن الحياة اليومية من وجهة نظر نفسية. بودكاست خفيف جدًا ويعطيك “الزبدة” وصوت د. رغدة مريح وموسيقى المقدمة رقيقة.

حلقاتي المفضلة:

  • الاستثمار العاطفي
  • إجازة بالإجازة
  • تذكر أول نظرة

كتاب: ماذا علمتني الحياة لجلال أمين 

كنت أمر في حالة سأم من الكتب في الشهرين الماضيين، وكلما فتحت كتابًا وضعته جانبًا ولم أنهه. وعندما اشتكيت لهيفا عن حالتي هذه قالت “أعطِ نفسك مساحة، واستسلمي للتيار” وبالفعل استسلمت وجاءت الإجازة وانا لم اقرأ أي كتاب (وهذا أمر غير مسبوق في حياتي) وامتدت الفترة إلى شهر بدون مقاومة. حتى وقعت عيناي على هذه السيرة وفتحتها وقرأت أول سطر ولم استطع ترك الكتاب. هذه السيرة أعادت لي شهيتي القرائية، ورفعت سقف توقعاتي في السير الذاتية العربية. أحسست أن جلال أمين صديقي وهذا برأيي اقصى ما يصل إليه الكاتب أن يمد يده لأن يكون صديق القارئ. عشت مع كلامته أيام جميلة، واجدني افكر في ما يقول كثيرًا وأعجبني منطقه وأسلوب وصفه وسلاسة أفكاره وصراحته. واستمتعت أيما استمتاع في معرفة المجتمع المصري من خلاله. قد تكون هذه السيرة الأقرب إلى قلبي بعد سيرة إدوارد سعيد (خارج المكان).

منتج: حافظات طعام زجاجية من ايكيا

إحدى أمنياتي المتعلقة بالمطبخ، هي التخلص من جميع “التبرويهات” البلاستكية وأغطيتها التي تتكاثر بالانشطار الثنائي لكن يصعب عليك إيجاد الغطاء المطلوب عندما تحتاجة بالطبع. واستبدالها بنوعين فقط من التبرويهات الزجاجية بحجمين مختلفين لتسع مختلف الأطعمه. ودائمًا ما أاجل هذه الأمنية لأن الحافظات الزجاجية سعرها باهض وأحجامها متفاوتة فأقف حائرة ثم ينتهي بي المطاف وأنا لم اشترِ شيئًا. في هذا الشهر ذهبت إلى ايكيا لقضاء بعض الحاجيات، وعندما تفقدت قسم الطهي وجدت ضالتي:

حجمين مختلفين من حافظات الطعام بنفس الغطاء! اختراع عبقري. حمدت ربي انني انتظرت كل هذه المدة.

حصلت على هذه وهذه بنفس الغطاء واختلاف ملحوظ بالحجم. وأصبح درج التبرويهات أجمل.

ماذا عنكم يا أصدقاء؟ هل اكتشفتوا مباهج صغيرة هذا الشهر؟
هل طبختم وصفة شهية؟
أم زرتم مكانًا خلابًا؟
أم جربتم هواية ؟
أم تبنيتم طقسًا حديثًا؟
شاركوني في التعليقات فأنا اتطلع لسماع توصياتكم وكل شهر أجرب أشياء جديدة من مفضلاتكم.

14 فكرة لتخطي كآبة ما بعد السفر

0d5001584fdfcf5eaed9411b1e96ce47--vintage-luggage-vintage-travel

اهلًا يا أصدقاء،

قد تكون العودة من رحلة مليئة بالمغامرات والتجارب الثرية صعبة على النفس، ولا سيما بعد الهروب اللذيذ من المسؤليات والإلتزامات العائلية والروتين اليومي. كنت في السابق “أشيل هم الرجعة” حتى قبل بدء الرحلة وكان هذا الأمر بالفعل ينغص علي إجازتي، ولأنني أحب أن أعيد تعريف المفاهيم في رأسي، قررت أن اجعل العودة ممتعة كما كانت الرحلة.

1)تخطيط يوم للخروج مع الصديقات:

إن تخطيط يوم للخروج فيه مع الصديقات للتجربة مطعم ياباني جديد مثلًا أو قهوة تشتهر بتحضير الفلات وايت أو لحضور فلم مشوق يجعل اسبوع العودة من السفر أكثر سلاسة، لأن وجود شيء اتطلع إليه يجعلني في مزاج جيد ولا اشعر أن كل اللحظات السعيدة انتهت في السفر.

2)تعبئة الثلاجة: 

لا يوجد هناك اسوأ من الرجوع بعد إجازة إلى مطبخ خالٍ، وكهدية من نفسي لنفسي المستقبلية أجهز الحاجيات الأساسية التي لا تتلف في الثلاجة أو المخزن مثل: الشوفان وكيس جديد من القهوة وبعض من المربى والفول السوداني بحيث إذا رجعت متأخرًا اضمن بأنني سأحضى بفطور جيد على الأقل.

3)كتابة قائمة المقاضي في الطائرة (إن سمح لي طفلي): 

هناك الوقت الكافي في الطائرة لتذكر ما ينقصنا من مقاضي البقالة، فإذا كانت الرحلة مبكرة ورجعنا في وقت مناسب فتكون القائمة جاهزة للتبضع أو لإرسال أي شخص لشرائها أو شرائها عبر تطبيقات الإنترنت.

4)تعبئة السيارة بالبنزين: 

لأن الحياة صعبة بعد الرجوع من السفر وستكون اصعب لو اضطررنا للوقوف في المحطة والعثور على صرف لتعبئة السيارة.

5)ترتيب البيت والمطبخ: 

تعلمت هذه العادة من أمي فقبل سفرنا تتأكد أمي أن كل البيت والغرف نظيفة، لأن الرجوع إلى بيت مرتب وملاءات سرير نظيفة هو هدية بحد ذاتها. كما اتأكد من أن النفايات خالية وأن سلات الغسيل خالية ومستعدة لاستقبال كومات ملابس السفر المتسخة.

6)الرد على جميع رسائل البريد الإلكتروني، ووضع رسالة “خارج المكتب” الآلية: 

لا أحب أن اعمل وأنا مسافرة، فالوقت هذا لي ولعائلتي. أحول جميع الرسائل لمساعدتي واخبرها أن لا تتواصل معي إلا إذا كان الأمر طارئ جداً.

7)شراء لعبة وقصة جديدة لطفلي (في حال عدم سفره معنا):

طفلي معتاد بأن نشتري له قصص كهدية، فهو يستقبلها بحب واهتمام. لا أسافر بدونه كثيرًا لكن إن فعلت فأنا اشتري له لعبة وقصة قبل السفر واخبئها له لأعطيها له عند العودة حتى لا أضيع وقتي في السفر في البحث عن هدية مناسبة لعمره واهتمامه.

8)تعطير المنزل:

قبل السفر اشتري فواحات زتيتية كهذه وافتحها قبل سفرنا لنعود إلى البيت ورائحة المنزل زكية.

9)إلهام السفر:

في كل رحلة أحمل معي دفتر وقلم واكتب فيها كل ما ألهمتي به الرحلة من أفكار (هذه المدونة كانت وليدة إلهام في إسطنبول) واكتب كل الأطباق التي جربتها واعجبتني واصور افكار الديكورات التي أحببتها في المطاعم أو الفنادق أو بيوت Airb&b  والهوايات الجديدة التي أود اكتسابها بل حتى أنني اكتب تنسيقات الملابس التي رأيتها على الناس وأعجبتني. كما اكتب عن المواضيع الجديدة التي تعرفت عليها في السفر واريد الإستزادة منها وبعد الرجوع من السفر ابدأ في تصنيف الأفكار وتطبيقها والقراءة عنها.

10)ترتيب الصور وطباعتها:

ووضعها في ألبوم صور أو حتى في إطارات لتخليد ذكريات السفر.

11)عدم العودة فورًا للعمل: 

تعلمت هذه العادة من زوجي، فنحن نرجع من جميع الرحلات قبل اجازة نهاية الأسبوع حتى نرتاح قليلًا بعد عناء السفر، وإن لم توافق الرجعة في اجازة نهاية الأسبوع فنحن نمدد الإجازة بحيث تكون آخر يومين في البيت.

12)ترتيب الشنطة فورًا: 

اعترف أنني لا افعل هذا دومًا لكنني حينما لا أفعل فأنا اصاب باكتئاب شديد ويغمرني شعور بأنني في سباق خاسر مع الحياة. من الأشياء التي ساعدتني في التقليل من عبأ هذه المهمة علي بأنني أحزم معي في السفر كيسين للغسيل واحد للملابس الملونة واخر للبيضاء لأجمع فيهم الملابس المتسخة وارميها في الغسالة فورًا.

13)إغلاق محابس الماء والكهرباء: 

قد تكون هذه النفطة بديهية للبعض، لكن لم تكن بالنسبة لي خصوصًا في أول سنة من زواجي عندما رجعنا إلى البيت ووجدناه قد غرق في الماء وأمضينا الليل كله في شطفه وتجفيفه والبكاء على مقتنياتي التي أتلفها الماء.

14)حجز جلسة مساج منزلية أو كلاس يوغا:

قد لا تكون الرحلة استرخائية، أو قد تكون رحلة عائلية مع الصغار فلا وقت للراحة لأن الإجازة تأخذ منحى ومعنى آخر مع الأطفال وقد نحتاج بعد هذه الإجازة إجازة أخرى. إذا كان هذا الحال فحجز جلسة مساج منزلية بعد الرجوع وبعد أن ينام الأطفال قد تكون فكرة ممتازة أو حجز كلاس يوغا والذهاب إليه مبكرًا قبل أن يستيقظ الأطفال مثلًا.

 

ماذا عنكم يا أصدقاء، ما الأمور التي تفعلونها لتخفف عليكم كآبة العودة من السفر؟ شاركوني في التعليقات.

 

فكرة لعيد اقل تكلفًا

hello-i-m-nik-wKf5U8Y1TuY-unsplash

كل عام وأنتم بخير يا أصدقاء،

قضيت عيد الأضحى في أكل كميات لا محدودة من اللحم والكبدة وسط احتفالات عائلية عدة.

لكن ما جذبني على وجه التحديد فكرة بسيطة لتقديم حلوى العيد، الناس قد اعتادت على تجهيز صواني العيد بالشوكلا الفاخرة التي تكلف عشرات المئات، والوقوف في سِرى لا منتهي للحصول على الحلويات المحببة، ويتسابق الناس كل عام في تقديم كل ما هو غريب ولذيذ ونفيس.

حضرت ثاني العيد حفلة عائلية للعشاء، حرصت فيها على الحضور مبكرًا حتى يستمتع طفلي بكل الفعاليات ووقت كافٍ لتجميع العيديات.

وعندما شرعنا بشرب القهوة، قٌدمت لنا حلوى العيد التي أسرتني بساطتها ولذتها، حيث انني أحب عدم التكلف في كل شيء ودائمًا تجذبني التفاصيل البسيطة.

كانت الحلوى عبارة عن صحن كبير من الكريستال تم تفريغ فيه نوعين من الشوكلا: جواهر جالكسي وماكنتوش. أعرف أنه ليس بالإختراع الجديد، لكن متى كانت آخر مرة منذ أن شاهدتم ٢٠ مدعوات بالغات أو اكثر يتلذوذون بصندوق من جواهر جالكسي؟

وكلمّا دار علينا الصحن، آخذت أتآمل واتذكر مفضلاتي من جواهر جالكسي وماكنتوش، وعندما ارفع رأسي أرى الجميع منهمك بالإختيار واقتراح مفضلاتهم.

وهنا سأشاركم مفضلاتي:

من ماكنتوش: بالفراولة والبرتقال

ومن جالكسي: الخضراء بالبندق

ماذا عنكم يا أصدقاء ماهي طرقكم في اضفاء البساطة على الأعياد؟

10 نشرات صوتية (بودكاست) للأمهات

juja-han-uT55XxQLQGU-unsplash

اهلًا يا أصدقاء،

عندي ادمان شديد للنشرات الصوتية، فأنا استرق اللحظات لسماع حلقة من برامجي المفضلة، ودائمًا ترافقني في أعمال المطبخ، وترتيب البيت، وأي من الأعمال الروتينية اليومية التي لا تحتاج إلى تركيز. منذ عامين تقريبًا قررت مكافأة نفسي وشراء مكبر للصوت من ماركة بوز حتى استمتع كليًا بالتجربة. وفعلًا كان قرارًا صائبًا. منذ أن اصبحت أمًا وأنا استمع إلى النشرات الصوتية التي تقدمها أمهات، وقد ساعدني ذلك كثيرًا في فهم هذه المرحلة واستيعاب التغيرات العميقة التي تحصل في كل شيء من حولي. كانت هذه النشرات الصوتية بمثابة مجلس افتراضي للأمهات اللاتي يدلون بدلوهن عن كل مخاوفي وكيف تعاملوا معها. هناك ارتياح عجيب عندما تستمعين إلى أمهات يقاسمنك الشقاء اليومي في تربية الأبناء، والتفاصيل اليومية  لإدارة المنزل من طبخ غسيل وكوي وترتيب الذي إن تقاعستي عنه يومًا أحسستي بأن كل حياتك ستنهار بلا رحمة، فالغسيل تراكم، والأطفال جوعى، والأطباق لن تغسل نفسها، وأنتٍ تريدين أن تختفين.  هذه النشرات الصوتية تجعلني أعيد توازني ورباطة جأشي، وتذكرني أنني أنا التي أخلق لنفسي ضغط هائل ومهام مستحيلة لأصبح أم مثالية غير واقعية وغير سعيدة.

c+c-final-square+(2)

 Coffee and Crumbs 

 عندما اكتشفت هذه النشرة الصوتية لم اتوقف عن سماع جميع الحلقات حتى أنني تمنيت لو كان الطريق من وإلى مكتبي أطول. يقدم هذا البودكاست ٣ صديقات زوجات وأمهات ورائدات أعمال جميع الحلقات تتمحور حول مشاعر الأمومة وتربية الأطفال وإدارة الحياة الزوجية والمنزلية ومحاولة الموازنة بين عمل الأم خارج البيت وداخله. أشعر وأنا اسمعهم بأنني صديقتهم الرابعة، وأن ما أعاني منه من صعوبات في الأمومة والسفر مع الطفل والتعامل مع نوبات الصياح المفاجئة ومشاعر الأمومة الجديدة والغريبة والأعباء المنزلية التي لا ترحم  ليست معاناتي وحدي، بل هي معاناة جميع الأمهات الشابات في عصرنا خصوصًا عندما يكون للأم مشروع أو بزنس يتطلب اهتمامًا ومراعاة. وأنا اسمع لقصصهم ومعاناتهم ونصائحهم، أهدوني عدسة واضحة لأرى بها حياتي كأم وأقيم كل شيء من جديد خلال تلك العدسة.

حلقتي المفضلة:

This How We Do Creativity

This is How We Do Organization and Systems

 

LazyGenius-podcast

The Lazy Genius

 استمعت إلى جميع الحلقات في ١٠ أيام، نعم جميعها! هذه النشرة موجهة إلى ربات البيوت والأمهات بشكل خاص، وكيندرا مقدمة هذه النشرة أصبحت صديقتي المقربة (لكنها لا تعلم ذلك بطبيعة الحال) فهي علمتني كيف اتعامل مع الغسيل الذي يتكاثر بالدقيقة، وكيف أرتب مهامي التي تتعلق بالمنزل والأمومة بحيث لا أشعر أنني أدور في حلقة مفرغة، وأن أميز بين المهام التي تتطلب أن أبذل جهدي عليها والمهام التي لا تستحق العناء. كيندرا غيرت العديد من عاداتي المنزلية وحسنت من جودة حياتي وآدائي كأم وربة بيت.

حلقتي المفضلة:

 Ep. 76 The Lazy Genius Cleans the Kitchen

Ep. 32 The Lazy Genius Meal Plan

71038

Edit your Life

هذه النشرة الصوتية التي استمع إليها في جلسات تقليم أظافري الشهرية، فصوت آشا وكريستين هادئ ويبعث على الإطمئنان. مواضيعهم شيقة ونصائحهم واقعية، يحاربون مرض المثالية والشعور بالذنب التي تشتهر به الأمهات في جميع أنحاء العالم. وفي نهاية كل حلقة يقترحون تغيرات بسيطة وصغيرة في أسلوب حياة الأمهات أو حتى طريقة تفكيرهن حتى يحسنون من جودة حياتهن.

حلقتي المفضلة:

Ep. 165: Non-Spa Self-Care

download (6)

Mom Got this

هذه النشرة الصوتية تستضيف أم عاملة في كل حلقة، وتغطي كل الجوانب من حياتها: الحياة الوظيفية، ورحلة الأمومة، والمنتجات والحلول التي أنقذت حياتهن، ووصفات الطبخ التي يكررنها باستمرار، وكيف يحافظن على علاقتهن بأزواجهن وصداقتهن في خضم الأمومة، وماهي الطقوس اليومية التي صممنها لتسير حياتهن وحياة أطفالهن بنظام وأقل صراخ ممكن.

حلقتي المفضلة:

Meaghan Murphy of Good Housekeeping

 

download (2)

The Mom Hour:

هذه النشرة الصوتية أنقذتني من الجنون والقلق والشعور بالذنب، إنها المكان الآمن الذي اذهب إليه بحثًا عن متنفس وعن أشخاص يعانون من نفس المخاوف وقد تجاوزوها، بل يضحكون على أنفسهم ويقدمون للأمهات الجديدات نصائحهن. سارة وميغان(مقدمتا النشرة) لديهم 8 أطفال من عمر الحضانة إلى المراهقة، وقد جربن كل شيء ويقدمون لنا الخلاصة.

حلقتي المفضلة:

10 Habits of Happy Moms (Part 1) (Episode 137)

10 Habits of Happy Moms (Part 2) (Episode 138)

Songfinch-one-extraordinary-marriage-podcast-copy

One Extraordinary Marriage

توني وليزا متزوجان منذ حوالي 25 سنة ونشرتهم الصوتية حول الحياة الزوجية بكل جوانبها وتعقيداتها، وكيفية الاستثمار فيها وجعلها أولوية. ومالتغيرات االازمة لخلق زواج متين وسعيد.

حلقتي المفضلة:

  Date Night ep. 465

 

cover

وعي وتربية

تقدمها ابتسام الوردي أم لثلاثة أطفال ومهتمة بالطفولة والتربية بالوعي، حلقاتها قصيرة لا تتعدى 8 دقائق لكن المعلومات التي تحويها هائلة، وعندها ملكة رواية القصص بشكل شيق ومعلومات ثرية.

حلقتي المفضلة:

حلقة 14 التفاصيل الصغيرة

mishbilshibshib.jpg

مش بالشبشب: 

بودكاست أسبوعي  عن تربية الأطفال عن عمد وبدون عفوية. الهدف بناء أطفال سعداء، واثقين بأنفسهم لعيش حياة متكاملة. تساعدنا هذه النشرة الصوتية على تغيير تعاملنا مع أطفالنا لتكون إيجابية ومتفهمة.

حلقتي المفضلة:

الإستقلال العاطفي

 

download (7)

استشارة مع سارة: 

برنامج تربوي يساعد الوالدان على اتخاذ القرارات الصحيحة في تربية وتعليم الأبناء مع د.سارة العبدالكريم وضيوفها المتخصصين. فخورة حقًا بأن هذا البرنامج سعودي ويعالج قضايانا بشكل خاص.

حلقتي المفضلة 

حلقة 10 زرع القيم

Iqleb-Album-Cover

اقلب الصفحة

يناقش البرنامج القضايا المتعلقة بالطلاق في المجتمع السعودي، و ذلك عن طريق سرد قصص واقعية للمطلقات و مناقشتها مع خبير مختلف في كل حلقة.

حلقتي المفضلة: 

الطلاق العاطفي مع أ. رغدة بو

ماذا عنكم يا أصدقاء، هل هناك نشرات صوتية للأمهات تحبونها ولا تفوتون سماعها؟

اتطلع لسماع اقتراحاتكم بالتعليقات.

7 أفكار لقضاء وقت ممتع في الطائرة

jakob-owens-LaDAwnGqOGo-unsplash.jpg

أهلًا يا أصدقاء،

في الموضوع الثاني في سلسلة السفر، سأشارككم بعضًا من الأفكار للاستمتاع بوقت الطائرة. طبعًا بالنسبة لي أي رحلة بالطائرة بلا أطفال عبارة عن جلسة استرخاء مترف، وعندي الوقت الكافي للقيام بعدة أمور تجعل الرحلة اكثر إمتاعًا.

وليمة متنقلة:

sandra-harris-MT3MFSaBsN0-unsplash.jpg

لا شيء يعادل كرهي لأكل الطائرة الذي يفتقر لكل مقومات الطعام الشهي، لذا ومنذ سنوات وأنا أجهز وجباتي معي (خصوصًا عندما تكون الوجهة بعيدة). عادةً أحب أن أصنع شطائرًا بالمرتديلا والجبن والطماطم والخس والبيض، وآخذ معي علبة كوكيز (هنا الطريقة) وأتقاسمها مع جيراني في الطائرة (حتى يستحملوا إزعاج طفلي). كما آخذ معي نوعًا من الفاكهة، وآخذ كيسًا به مجموعة من أكياس الشاي التي أحبها، بحيث أطلب من المضيفة ماءً ساخنًا فقط وأستمتع بالشاي مع الكوكيز. كلمّا كانت الوجهة أبعد أخذت طعامًا أكثر.

أمثلة على الأطعمة التي بإمكانكم السفر بها بكل سهولة:

  • مكسرات
  • ألواح الطاقة
  • سلطة التونة المعلبة
  • فشار
  • بسكويت مالح + جبنة المراعي
  • زيتون + جبن قودا الحمراء الصغيرة
  • تفاح + زبدة الفول السوداني المغلفة
  • فواكه مجففة
  • تمر
  • سلطة (أختار السلطات التي لا يتأثر طعمها إن بقت فترة طويلة في الصوص) مثل السلطة التايلندية  

تقول الطباخة الشهيرة جوليا تشايلد: “أفضّل أن آخذ معي شطيرة بالفول السوداني والعسل على أن أعاني من طعام الطائرة.” وأنا أتفق معها تمامًا.

هدوء مطبق: 

إذا كنتم تعانون من إزعاج الطائرة فيمكنكم الاستثمار في شراء سماعات عزل الصوت التي تمكنكم من النوم بهدوء دون الانزعاج من أطفال الناس. لم أجرب هذه السماعات من قبل، لكنني أرى الكثير في الطائرة ممن يسافرون معها.

مركز الرفاهية:

pinho-r_2MXjhQiQY-unsplash

أحيانًا لا يكون هناك فيلم يجذبني على شاشة الطائرة، فأحرص على أن يكون في جهازي (سواء الجوال أو الآيباد) فيلمًا أو اثنين ممتعين وأريد مشاهدتهما. كما أحمّل جميع حلقات البودكاست التي أتبعها في هاتفي، وأشتري كتابًا صوتيًا جديدًا لكل رحلة. كما أشتري مجلات إلكترونية جديدة على الآيباد.

الزي الرسمي للطائرة: 

اخترعت لنفسي زيًا موحدًا للطائرة ألبسه كل مرة أسافر، وهو عبارة عن:

  • جمبسوت قطنية سوداء واسعة وجاكيت جلدي أسود أو جينز مع حذاء رياضي
  • أو بنطلون قطني أسود وتي شيرت رصاصي وهودي سوداء وحذاء رياضي
  • وحقيبة ظهر سوداء من أديداس أضع فيها كل أغراضي

ورقة وقلم:

ian-schneider-8COAUK8ckv8-unsplash.jpg

دائمًا يأتيني الإلهام والأفكار ونحن على متن الطائرة، لذا أحمل معي مفكرتي في كل مكان لأقيد أفكاري.

حقيبة الطوارئ:

أحمل معي حقيبة بلاستكية صغيرة فيها:

  • فيتامين سي (أشربه حتى أقي نفسي من التعب، دلتني هيفاءعلى هذه الفكرة الرائعة)
  • جل معقم
  • مناديل مبللة
  • كريم يد
  • نعناع معطر للأنفاس
  • مرطب للشفاه

ماذا عنكم يا أصدقاء؟ ما طقوسكم المحببة في الطائرة؟

مباهج صغيرة: يونيو 2019

ef649c22-7476-48d1-b123-2f92140555d9

اهلًا يا أصدقاء،

هنا الأشياء التي اسعدتني في شهر يونيو

وصفة: شطائر شرائح اللحم المقدد بالأفكادو 

فصل الصيف يعني عدد لا منتهي من الشطائر فمن يريد أن يطبخ في هذا الحر اللاهب؟

كانت هذه الشطيرة المفضلة لأنها وجبة كاملة ومشبعة، مثالية لوجبة العشاء مع مسلسل لطيف وكأس من الشاي المثلج.

المقادير:

  • خبز توست
  • طماطم
  • شرائح لحم رومي مقدد مدخن (تجدونه في الثلاجات في السوبر ماركت)
  • أفكادو
  • شرائح جبن
  • زبدة
  • ملح
  • فلفل

الطريقة: 

  • اهرس نصف حبة أفكادو (لكل شطيرة) واضيف لها الملح والفلفل ثم أدهن بها الخبز
  • ثم اضع شرائح الطماطم واللحم المقدد والجبن
  • اشوح شرائح الخبز في الزبدة حتى تكتسب لونًا ذهبيًا وتذوب الجبنة.

وبالعافية!

منتج: لبنة بالمكدوس

كما قلت لكم إنه موسم الشطائر بالنسبة لي، عندما ذهبت إلى أفران الحطب جذبتني هذه الخلطة جدّا خصوصًا وأنني من عشاق المكدوس. كنت آخذها معي للمكتب طوال هذا الشهر.

مسلسل Chesapeake Shores

يعلق علي جميع من يعرفني والكثير منكم أيضًا بأنني أبعث شعور الهدوء والروقان والإطمئنان في ضجيج هذا العالم، وهذا فعلًا الشعور الذي نويت أن اوصله عبر مدونتي. فنحن نعيش في قلق دائم وأخبار تأتينا على مدار الثانية عبر وسائل التواصل الاجتماعية سواء شئنا أم ابينا. وأنا اكره أن اعيش حياتي في حالة تأهب واستعجال. لذا فإنني اختار بوعي ما أشاهد وما أقرأ وما اتابع. لا اتابع أي مسلسل عنيف مهما بلغت شعبيته أو تقيميه، فإن هذه المشاهد تجرح خيالي وتترك فيني “تكة” غريبة ولا اتابع أي منصة تواصل اجتماعي (ماعدا تويتر) وفي أوقات محددة حتى لا يتحكم الجميع بوقتي ومزاجي. من المسلسلات التي أحب أن اتابعها أي مسلسل من انتاج Hallmark لأنها حالمة جدًا وتأخذني إلى عالم آخر، القصة عادة ما تكون متوقعة وتفتقر إلى عنصر المفاجأة لكنني اترك المفجآت للعالم الحقيقي الذي نعيش به. القرية التي يعيش بها السكان بديعة وتبعث السكون والبيت الذي تعيش به العائلة فسيح وبه أفكار رائعة أما الطعام الذي يطبخونه ويقدمونه في أواني مصفوفة وألوان زاهية تسيل اللعاب، سأترككم مع الصور. (المسلسل متوفر على نيتفلكس)

18aea2e7fe9bdbedb90c8c21ba84a9c7

a039fac854ffa48b957dc2c0617ebea8

d11d593262b7ad92d2a0679dc57d8cf5

MV5BODUwMjk0YzQtYzIwNS00NTI1LTg0MmMtYjJkODM4ZmI2NzRhXkEyXkFqcGdeQXVyNjc5MTU5NTM@._V1_

MV5BM2UyNGNjMjUtYmE1NC00MGU2LThiOWUtNjdjNzQ4OWZjMDBkXkEyXkFqcGdeQXVyNjc5MTU5NTM@._V1_

4905ab71444d96e060cec16c500fdad0

6e91da49f8dd2aae0620675254a86ba4

عندما كنت اتبادل أطراف الحديث مع قريبتي بشأن المسلسل (الذي تابعته هي بجميع مواسمه) ذكرت لها التفاصيل التي تجذبني وقالت أن المسلسل أوحى لها بفكرة ذكية لتقضية الوقت مع أمها وأختها اللاتي يكبرانها بأجيال كثيرة، حيث أنها تدخل على حسابات العقار في أمريكا على اليوتيوب الذي يصور البيوت الريفية بكل تفاصليها لعرضها للبيع وتضعها على شاشة التلفاز في غرفة جلوس العائلة. فالتصوير خلاب لجذب المستثمرين وجميع التفاصيل التي لا نراها عادة في المسلسلات كتصميم الجبس مثلًا أو بلاط الحمامات والرخام المستخدم في المطبخ يتم التركيز عليها. وهذه الفرصة رائعة لتقوية العلاقات بينهم ووجود موضوع مشترك للحديث سوية والأهم من ذلك كله تمرين عضلة التخيل عندهم جميعًا. أليست فكرة عبقرية؟

هذا الفديو التي شاركتني إياه:

 

 

وهنا آخر وقعت في غرامه

فكرة: إجازة استعادة الضبط أو Wellness Day 

خرجت مع صديقة لي في أول الشهر في موعد مساج ثم ذهبنا بعدها إلى مطعم لنأكل وجبة الغداء، واخبرتني أنها لم تأخذ اجازة منذ فترة طويلة جداً وأن العمل في شهر رمضان أنهكها مع لخبطة النوم، وأنها لم تشعر بأن المساج قد أدى مهمته وأنها لا تزال مجهدة، فسألتها عن آخر مرة أخذت فيها اجازة وجلست في البيت بلا خطط، وأجابتني “ولا مرة في حياتي، اصلاً ما اخذ اجازة الا اذا عندي سفرة، ولا ليش اضيع رصيدي”  فاقترحت عليها أن تجرب أن تأخذ اجازة لمدة 5 أيام بعد العيد ولا تخطط لشيء سوى الراحة والاستيقاظ على مهل. وبالفعل أخذت بنصيحتي وطلبت اجازة من عملها وجلست بالبيت بلا خطط وكانت النية من الإجازة هي الراحة وفعل الاشيء، وبعدها شعرت بتحسن بالغ في نفسيتها.

اكتشفت مؤخرًا بأن الناس يخافون من الفراغ والجلوس هكذا للراحة بدون تخطيط وسفر، وكأنهم أدمنوا حياة الركض ولم يعدون يعرفون غيرها، وهذا محزن.

كل 3 شهور تقريبًا آخذ يوم  أو يومين اجازة لأشبكة مع اجازة نهاية الأسبوع، بدون نية سفر. اسميها اجازة استعادة ضبط المصنع أو Wellness Day ارتب فيها البيت واخرج إلى الفطور واخبز الوصفات المعقدة واقرأ الكتب بلا توقف وآخذ طفلي للعب في أوقات الصباح حيث لا يوجد ازعاج ولا صراخ أطفال واقضي مشاويري المؤجلة. هذه الإجازة مهمة جدًا لي وتحميني من الإحتراق.

ماذا عنكم يا أصدقاء؟ هل اكتشفتوا مباهج صغيرة هذا الشهر؟
هل طبختم وصفة شهية؟
أم زرتم مكانًا خلابًا؟
أم جربتم هواية ؟
أم تبنيتم طقسًا حديثًا؟
شاركوني في التعليقات فأنا اتطلع لسماع توصياتكم وكل شهر أجرب أشياء جديدة من مفضلاتكم.