Site icon مدونة عصرونية

مباهج صغيرة: ديسمبر ٢٠٢٠

اهلًا يا أصدقاء،

هنا الأشياء التي أسعدتني هذا الشهر:

فلم Where’d You Go Bernadette

فلم لطيف ورسالته عميقة لكل الأمهات الاتي نسين أنفسهن تمامًا في رحلة الأمومة والتربية، الاتي أهملن شغفهن وشخصيتهن وكل الأمور الصغيرة التي كانوا يبرعون بها قبل أن يصبحن أمهات. استمتعت به كثيرًا وكيت بلانشت أدت دورًا مميز كعادتها.

كتاب Maybe You Should Talk To Someone

كتاب رائع لأنهي السنة به، سيرة ذاتية عن دكتورة نفسية ومرضاها التي تحكي عن قصصهم بشكل عفوي وحقيقي، فيه تفسير لكثير من التجارب الإنسانية التي نمر بها جميعًا وتوضيح لأنماط العواطف والسلوكيات التي تعترينا. كل قصة جعلتني أرى نفسي بضوء آخر ومنظور مختلف. الكتاب طويل نوعًا ما، لكنني انهيته بسرعة لم اتوقعها، فإسلوب الكاتبة جذاب جدًا ويدفعني للتأمل بكل ما تقوله. وجعلني أرى مدى تشابه الدكاترة النفسيين بنا، فهم مهما تعلموا في الطب النفسي إلا أنهم بالأخير بشر مثلنا ويعانون نفس المشاكل التي نعانيها، وهم أحيانًا يحتاجون إلى أطباء نفسيين ليعالجوا مشاكلهم.

فكرة: الإحتفاظ بدفتر لكتابة ما يقوله أطفالك من تعليقات مضحكة

قرأت في مدونة ما أن إحدى الجدات قررت الإحتفاظ بدفتر صغير وتسجيل جميع ما يقوله أحفادها من تعليقات مضحكة، وعندما تشعر بأن الدنيا تضيق عليها، تفتح هذا الكتاب لتقرأ وتضحك وتعيد عيش تلك اللحظات السعيدة.

وصفة براونيز:

هل تتذكرون عندما قلت أنني أود أن أكون تلك الأم التي تصنع أشهى كوكيز وبراونيز على الإطلاق، حسناً.. أصبحت تلك الأم (تطلب مني ذلك سنوات من التجربة والإخفاق لكنني وصلت) ووجدت وصفة البراونيز المثالية وسأشاركها معكم.

عندما صنعتها لأول مرة أخذتها لبنات خالتي في نزهة للحديقة وأخذت معها ترمس قهوة أمريكية، وعندما جربوها سألوني “من أي محل طالبتها؟” وليس هناك أجمل من عبارة “ما طلبتها، أنا سويتها!”

ثم المرة الثانية أخذتها بيت أهلي ليتذوقوها، وحالما فتحت العلبة لم أرَ إلا مجموعة أيادي تتهافت وفي لحظات انتهت كل الكمية.

أنصح وبشدة صنعها وضعها لمدة ليلة كاملة في البراد بعد أن تبرد تمامًا قبل تقطيعها، فقط ضعوها بنفس صينية الخبز في البراد، وفي اليوم التالي أخرجوها وقطعوها لتخرج لكم قطع مثالية ومرتبة ثم قدومها بعد أن تصبح حرارتها بدرجة حرارة الغرفة. كما جربت أن أنوع في حبيبات الشوكلا، استخدمت للإذابة حبيبات شبة محلاة أما التي وضعتها على الوجه فاستعملت حبيبات الشوكلا بالحليب.

ماذا عنكم يا أصدقاء؟ هل اكتشفتوا مباهج صغيرة هذا الشهر؟هل طبختم وصفة شهية؟أم زرتم مكانًا خلابًا؟أم جربتم هواية ؟أم تبنيتم طقسًا حديثًا؟شاركوني في التعليقات فأنا اتطلع لسماع توصياتكم وكل شهر أجرب أشياء جديدة من مفضلاتكم.

Exit mobile version