Site icon مدونة عصرونية

افكار بسيطة للإستمتاع بصيف بلا سفر

Screen Shot 2020-08-17 at 12.36.30 AM

اهلًا يا أصدقاء،

أحب الصيف كثيرًا وأحب هدوءه وطول أيامه، الحر اللاهب لا يضايقني كثيرًا، بل يعيدني إلى الطفولة والتعرق أثناء اللعب خارجًا تحت الشمس حتى تتحول وجنتي إلى اللون الأحمر، عندما كنا أطفالًا لا نشتكي من الحر لأننا كنا نعيش اللحظة ومنغمسين باللعب.

من أجمل ذكريات الصيف في طفولتي أنني وببداية الإجازة أحزم شنطة الظهر الخضراء وأجهزها بكل الأنشطة التي سأعكف عليها طيلة الصيف، أتذكر تمامًا على ماذا تحوي:

         

                                                   

*****

منذ أن أصبحت أمًا وأنا أحاول أن استمتع بالصيف مع طفلي حتى أصنع له رصيدًا من الذكريات، لكن لا أحب أن أجهد نفسي بالتفكير بنشاطات صعبة وأماكن أو مخيمات مكلفة، ولهذا كل أفكاري بسيطة تناسب الأمهات اللاتي يعملن ولا يجدن الوقت الكافي أو الطاقة لنشاطات الصيف.

أحب أن أقرن  الصيف بجميع الحواس، حتى نصنع ذكريات ثلاثية الأبعاد، وهنا بعض الأفكار البسيطة لتستمتعوا بما تبقى من أيام الصيف.

الأطعمة:

السلطات الملونة:

سلطة المنجا

سلطة البطيخ

 

القهوة المثلجة: جربت الاتية الإسبانية بالبيت وكانت لذيذة جدًا وسهلة، والأهم من ذلك رخيصة! فقط قدموها بشكل جذاب والكثير من الثلج واستمتعوا بالطعم المنعش.

 

المثلجات:

اشتريت اقماع البلاستيك هذه وملأتها ببعض من الزبادي والفواكة المتواجدة بالثلاجة مع القليل مع العسل، وأعطي ابني واحد بعد الغداء كل يوم كتحلية مفيدة.

الأنشطة: 

السباحة:

اشتريت لطفلي مسبح من البلاستيك المقوى وأعبيه له حينما يبرد الجو قليلًا بعد العصر، املاْه بأدوات عشوائية من المطبخ مثل مصفاة وملعقة شوربة كبيرة وأقماع وكأس بلاستيك، واتركه ليلعب ويصب الماء من آداة لأخرى بانسجام عجيب.

تذوق ٣١ من المثلجات:

إحدى صديقاتي تقول أنها في رحلة تذوق جميع نكهات باسكن روبنز الواحد وثلاثون هي وأطفالها، كل أسبوع يذهبون لشراء المثلجات.

حرب البالونات:

نشاط ممتع وسريع، تعبئة بالونات بالماء واللعب بها خارجًا في الحوش.

دفتر الذكريات:

قررت صناعة قصاصات مختلفة للصيف فيها جميع الأنشطة، والصور، والذكريات التي فعلناها بالصيف.

متابعة فلم كرتوني من أيام الطفولة:

هذه الأيام نتابع أنا وطفي “مدينة النخيل” كمية الذكريات التي تجتاحني لذيذة، وأكاد أجزم بأن حماسي بالمشاهدة يفوق حماس طفلي.

الروائح:

أحب الزيوت العطرية كثيرًا، وخصوصًا روائح الحمضيات كالبرتقال والليمون والقريب فروت، مناسبة جدًا للصيف.

الملابس:

في بداية كل موسم أجهز لملابس البيت، أرى مالذي استهلكته واتخلص منه ومالذي ينقصني لأشتريه لي ولأبنائي. أحب أن يكون لبس البيت مرتبًا ومريحًا ذا ألوان مبهجة للصيف. هذا الصيف ألبس الفساتين ذات الورود الملونة، وأزين شعري بالشرائط الأنثوية.

القراءة:

أحب قراءة الرويات في فصل الصيف وأثناء وقت الظهيرة بالتحديد

مفضلاتي:

الأصوات:

استمع أنا وطفلي إلى ألبوم الطفل والبحر، ألبوم الطفولة المفضل الذي أحفظه عن ظهر قلب. ذات مساء سمعته يدندن في غرفته وهو يلعب “ما أجمل القمرا.. في الليل إن ظهرا…..”

 

ماذا عنكم يا أصدقاء، كيف تقضون صيفكم؟ ومالتجارب التي تستحق التوثيق؟

Exit mobile version