مباهج صغيرة: سبتمبر 2019

 

Screen Shot 1441-01-29 at 10.43.23 PM

اهلًا يا أصدقاء،

هنا المباهج التي اسعدتني هذا الشهر:

مياه أكوافينا الغازية:

إحدى الملذات الصغيرة التي استمتع بها بعد يوم قائظ بعد العمل هي كأس كبير من الثلج وشرائح الليمون ووريقات من النعناع والمياه الغازية. ولأن المياه الغازية التي اعتدت أن اشتريها “بيريه” تعتبر باهضة الثمن فأنا لا اشتريها باستمرار. لكن عندما اكتشفت مياه اكوافينا واكتشفت سعرها الزهيد مقارنة بالأنواع الأخرى في السوق أصبحت أدلل نفسي اكثر. عيبها أن الغازات فيها أضعف بقليل من “بيريه” لكنها تعد بديلا مناسبًا وصديقًا للميزانية.

رواية ملذات طوكيو:

قضيت اجازة اليوم الوطني في قراءة هذه الرواية اللذيذة، وقد تكون أول رواية لي في الأدب الياباني. أعجبني فيها تصوير الحياة اليومية البسيطة، و عمق القيم ورغم بساطة الرواية إلا أنها تترك أثرًا بالغًا على القارئ وترغمه على التأمل والتفكر والتركيز على التفاصيل التي تصنع فارقًا! تعيبها فقط ركاكة الترجمة، عدا عن ذلك فقد نجحت في انتشالي من الواقع إلى حياة أخرى مليئة بالحلويات. هناك فلم لها لكنني لم اتابعه بعد لأنني أود الاحتفاظ بالصور التي رسمتها في مخيلتي لأطول وقت ممكن.

سلطة فواكة أحادية اللون:

ذهبت هذا الشهر إلى حفلة عشاء عائلية، استمتعت فيها بأطباق محضرة بعناية بالغة. لكن اكثر ما شد انتباهي هو فقرة الحلا بعد العشاء. فعوضًا عن الكعك كان هناك صحنين عميقين فيه فواكة مقطعة، الصحن الأول فيه كل الفواكة ذات اللون الأصفر ودرجاته (برتقال، ومانجو، وتفاح مقشر، وشمام) والصحن الآخر فيه كل الفواكة ذات اللون الأحمر ودرجاته (توت بأنواعه، وكرز،وفروالة، ورمان) مع القليل من النعناع للتزيين.

السلطة منعشة جدًا حدًا وقد لاقت رواجاً هائلًا خصوصًا لدى الأطفال، لم استطع تمالك نفسي من الضحك -ولا حتى المدعويين- عندما صرخ طفلي بشدة عند رؤيته للسلطة الحمراء حيث أنه لم يصدق عيناه عندما رأى فاكهته المفضلة (الفراولة والتوت والرمان) مجتمعات كلهن في صحن واحد.

سبحة:

تلقيت سبحة جميلة مذيلة باسمي من صديقتي المقربة كهدية قريقعان رمضان الماضي، وكانت بحق من أثمن الهدايا التي تلقيتها على الإطلاق، لأن صديقتي لم تهدني سبحة جميلة فقط، بل أهدتني عادة ملازمة الذكر. أصحبت هذه السبحة لا تفارق شنطتي ابدًا وعندما أغير شنطتي اتأكد أنني أخذت سبحتي. لاحظت تغيرًا كبيرًا في حياتي وفي طمأنينتي عندما أصبح الذكر عادة يومية.

 

ماذا عنكم يا أصدقاء؟ هل اكتشفتوا مباهج صغيرة هذا الشهر؟
هل طبختم وصفة شهية؟
أم زرتم مكانًا خلابًا؟
أم جربتم هواية ؟
أم تبنيتم طقسًا حديثًا؟
شاركوني في التعليقات فأنا اتطلع لسماع توصياتكم وكل شهر أجرب أشياء جديدة من مفضلاتكم.

4 thoughts on “مباهج صغيرة: سبتمبر 2019

  1. مها الدوسري كتب:

    من العادات الجميلة التي تعلمتها هذا الشهر عادة صباحية وهي إطعام الطيور صباحا على شباك غرفتي حيث هناك شجرة بجانب الشباك تكثر عليها الطيور وحتى لا أنسى او أتكاسل وضعت طعام وهو عبارة عن حبوب في علبة في الدرج بجانب السرير وعندما استيقظ اول عمل أعمله هذه العادة تركت تأثير جميل على نفسي فما أجمل ان يبدأ يومك بصدقة 💕💕

    Liked by 1 person

  2. ساره العاديه. كتب:

    أهلًا مها🌈، شهر سبتمبر كان كريم معي بالمباهج، فهذه مباهجه:

    فيلم:
    هلأ لوين- إخراج نادين لبكي.
    بكيت كثيرًا، وضحكت ورقصت أكثر.

    كتب:
    النضج لـ أوشو.
    النضج كما لم نعرفه من قبل، وكيف نصل إليه؟.

    قنوات يوتيوب:
    ‏Girl in calico
    ‏Jonna Jinton
    قناتين عنوانهما الهدوء والطبيعة.

    ‏Cafe vlog jun
    مقهى كوري يصوّر تحضير طلبات الزبائن خلال يوم كامل، أنا مهووسة في متابعة صنع المشروبات والحلويات المشهورة في المقاهي، في كوريا تحديدًا.

    أغاني:
    ‏How long + Attention لـ Charlie Puth

    شكرًا لكِ، فأنتِ أحدى مباهجي كل شهر💛🌈

    Liked by 1 person

  3. Maram m كتب:

    سبتمبر شهر الإنجاز والعطاء
    أحلى المباهج دراستي للتصميم الداخلي بعد ما كان هوايه .
    القمصان الرسمية أضافت لصباحي شعور رائع ، شعور الإنجاز والأناقة .
    كريم غارنية بالأفوكادو للشعر الكيرلي 🥑💛.

    ومدونتك من المباهج الشهريه
    شكراً لك مها 💛

    Liked by 1 person

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s