مباهج صغيرة: نوفمبر ٢٠١٧

Screen Shot 1439-03-18 at 12.18.02 PM.png

اهلاً يا أصدقاء،

هنا الأشياء التي اسعدتني في شهر نوفمبر:

وصفة: الشوفان بجوز الهند

لقد قرأت في مكان ما أنه كلمّا قلّت الخيارات التي نتخذها يومياً في الصباح، كلمّا استثمرنا طاقتنا وتركيزنا الكامل للأمور أكثر أهمية أو الحوادث غير المتوقعة التي قد تحدث باقي اليوم. وهذا هو السبب الرئيس الذي دفعني إلى تناول نفس وجبة الإفطار كل يوم ولمدة سنة تقريباً. قد يبدو هذا المنهج صارم للبعض، لكنه ناسبني جداً لأنه يضمن لي أنني أفطر وجبة صحية كل يوم وأتلذذ بها بل وتبقيني ممتلئة حتى وقت الغداء. وجبة إفطاري اليومية (التي يشاركني بها طفلي وزوجي) هي الشوفان. إنها وجبة غنية بالعناصر الغذائية وقابلة للتعديل يومياً بإضافة العديد من المكسرات والفواكه. أحضر الشوفان مرتين اسبوعياً واحفظه في الثلاجة وفي الصباح أسخن جزء منه ثم اضيف حبوب الشيا وجوز الهند المبشور وشراب القيقب العضوي واستمتع به مع كوب من القهوة. لقد جربت العديد والعديد من طرق طبخ الشوفان، لكن هذه الطريقة هي المثلى حتى أنني طبعت الوصفة وحفظتها في ملف الوصفات.

كتاب: The Wisdom of Sundays

نعم، أوبرا مرة أخرى! لقد حذرتكم من هوسي الشديد بها في أول تدوينة لي. أوبرا من الأشخاص الذين ساعدوا في تكوين شخصيتي الحالية، لذا أكن لها كل الود والإحترام. كتابها الأخير عبارة عن مجموعة من الدروس الشخصية التي تعلمتها أوبرا من ضيوفها في برنامج “سوبر سول سانديز” عن العيش في اللحظة، والحضور الكامل، والنية وما إلى ذلك من المواضيع البسيطة بمفهومها والعميقة في معناها. لقد استمعت إلى الكتاب في رحلتي إلى أمريكا، مما جعل الرحلة ممتعة وقصيرة.

منتج: أجندة فايلوفاكس 

عندي هوس أزلي بالأجندات فأنا استعمل أجندة منذ تعلمت الكتابة. لا أستطيع أن أنجز شيئاً دون كتابة أهدافي ومهامي، ومنذ أصبحت أماً صارت الأجندة أكثر أهمية فهي بمثابة “سكرتيرتي الخاصة” استعملت أنواعاً كثيرة من الأجندات لكن في السنوات الثلاث الماضية استعملت أجندة فايلوفاكس التي أحملها معي في الحل والترحال، أحبها كثيراً لأنها قابلة للتعديل والتخصيص على حسب أسلوب حياة الشخص ومهامه اليومية، بل حتى أشكالها تختلف فهناك الصغير والمتوسط والكبير وبجميع الألوان والأشكال. منذ أن استخدمتها اقنعت ١٠ من صديقاتي وقريباتي باقتنائها واشتريت واحدة لأختي وأخت زوجي. وبما أننا بنهاية السنة واعلم أن الجميع يبحث عن أجندة جديدة فهذه الأجندة تستحق أن تكون من بين المباهج الصغيرة لهذا الشهر.

نشرة صوتية: The Lazy Genius

لا أذكر تحديداً كيف اكتشفت هذه النشرة الصوتية، لكنني حين اكتشفها استمعت إلى جميع الحلقات في ١٠ أيام، نعم جميعها! هذه النشرة موجهة إلى ربات البيوت والأمهات بشكل خاص، وكيندرا مقدمة هذه النشرة أصبحت صديقتي المقربة (لكنها لا تعلم ذلك بطبيعة الحال) فهي علمتني كيف اتعامل مع الغسيل الذي يتكاثر بالدقيقة، وكيف أرتب مهامي التي تتعلق بالمنزل والأمومة بحيث لا أشعر أنني أدور في حلقة مفرغة، وأن أميز بين المهام التي تتطلب أن أبذل جهدي عليها والمهام التي لا تستحق العناء. كيندرا غيرت العديد من عاداتي المنزلية وحسنت من جودة حياتي وآدائي كأم وربة بيت.

وأنتم يا أصدقاء، شاركوني مباهجكم  التي اكتشفتوها حديثاً في التعليقات

 

2 thoughts on “مباهج صغيرة: نوفمبر ٢٠١٧

    • asruniya كتب:

      أهلاً هديل،
      فعلاً التمر فكرة رائعة! سأجربها في الكمية الثانية لهذا الأسبوع إن شاء الله.
      لقد اطلعت على مفضلاتك، وأحببتها جداً خصوصاً موقع ميديم، المقالات ثرية وممتعة.
      أشكرك يا هديل على تعليقك وعلى مشاركتك، أعجبتني مدونتك واختيارات مواضيعك، أتمنى أن لا تنقطعي عن التدوين 🙂

      إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s